الرحم بعد الولادة

يمر جسمك بعد الحمل بكثير من التغيرات البدنية والعاطفية ليتكيف مع مهام دورك الجديد كأم

ها قد وصل المولود.

قد تكونين اجتزتِ بالفعل مراحل الحمل، لكن بطبيعة الحال سوف يستغرق جسمك الوقت اللازم ليعود إلى وضعه الطبيعي. اهدأي ولا تتعجلي استعادة وضع جسمك الطبيعي بعد الحمل بشكل سريع لتبدي كالمشاهير من النجمات اللواتي تشاهدينهن في المجلات، فليس بإمكان الجميع تحمل نفقات المعالجة الغالية والمدربين الشخصيين للياقة البدنية وخبراء التغذية.

يمكنك توقع عدة تغيرات بدنية مع استعادة جسمك لوضعه الطبيعي بعد الحمل وبدء توفير حليب الثدي لطفلك.

تقلص الرحم

لقد تمدد رحمك خلال الحمل مثل البالون، وسيستغرق عدة أسابيع ليعود إلى حجمه المعتاد. فمن الشائع أثناء تقلص الرحم حدوث تشنجات كتشنجات الحيض، وخاصةً إذا كنتِ ترضعين رضاعة طبيعية. سينزل الحليب إلى ثديك في غضون ثلاثة إلى ستة أيام بعد الولادة. وقد تلاحظين تسرب الحليب من حلمتيك وتشعرين بامتلاء ثدييك أو بألمٍ فيهما أو عدم راحة حتى إذا كنتِ لا ترضعين.

النزف

بعد الولادة ستعانين من نزيفٍ مهبلي يُسمى الهُلابة؛ وهو ليس حيضٌ حقيقي، بل سيكون كثيفًا ويبدو بلون أحمر زاهي. وسيتغير اللون مع مرور الأيام ليبدو أحمر فاتح.

قد لا تحيضين إذا كنتِ ترضعين حتى تتوقفي عن الإرضاع.

البواسير

من الشائع جدًا أن تعاني من البواسير بعد الولادة ولكنها تختفي عادةً في غضون أيام قليلة. ساعدي على تيسير حركة الأمعاء والتخفيف من آلامها بشرب الكثير من الماء وتناول كميات كبيرة من الأطعمة الغنية بالألياف كالفاكهة والخضروات والحبوب الكاملة.

استمري في ممارسة تمارين قاع الحوض يوميًا للمساعدة في تجنب سلس البول

ضَعف عضلات قاع الحوض

لقد مرت عضلات قاع الحوض لديكِ بتمرينات قاسية على مدار الأشهر القليلة الماضية وقد تكون ضعيفة بعض الشئ. وللمساعدة في تجنب سلس البول، استمري في ممارسة تمارين قاع الحوض يوميًا.

حليب الثدي

سينتج ثدييك على مدار بضعة أيام بعد الولادة سائلاً حليبياً قليل الدهون وغني بالبروتين ومزود بالعناصر الغذائية المهمة التي سيحتاجها طفلك خلال الأشهر القليلة الأولى من الحياة، إلى جانب المضادات الحيوية. فهو الغذاء المثالي للمولود الجديد حيث يمكن للطفل هضمه بسهولة.

  • يعد حليب الثدي العنصر الغذائي الأنسب للطفل
  • حليب الثدي يحمي الطفل من العدوى والأمراض
  • الرضاعة الطبيعية تمنحك فوائد صحية
  • يتوفر حليب الثدي للطفل متى احتاج الطفل إلى الرضاعة

بفضل جميع الفوائد التي يكتسبها الطفل من الحليب، فإنه يُنصح بتغذية الأطفال على حليب الثدي فقط خلال الأشهر القليلة الأولى.

ينبغي تعويد طفلك على نمط رضاعة منتظم إلى حدٍ ما، ويمكنك إعداد نظام يومي حول عدد الرضعات.

أنماط الرضاعة

لكل طفل نمط رضاعة مختلف، ومن ثم فإن الأمر يتعلق بالعثور على النمط الذي يصلح لكِ.

الأطفال المعتادون على الرضاعة وقتما أرادوا لا ينبغي أن يشكلوا مصدر قلق بالنسبة إليك. فعندما يتوقفون عن الرضاعة، فذلك يكون عادةً بسبب أنهم قد شبعوا وليس لعدم وجود حليب كافٍ، ما لم يكن ثديك يخزن كمية محدودة من الحليب.

ينبغي تعويد طفلك على نمط رضاعة منتظم إلى حدٍ ما، ويمكنك إعداد نظام يومي حول عدد الرضعات.

قد يستغرق الأمر بعض الوقت لمعرفة الأسلوب المناسب إذا كنتِ تقومين بالإرضاع. ستصبحين قادرة على معرفة مؤشرات جوع الطفل وبالتالي الاستجابة لتلك المؤشرات. إذا واجهتك مشكلات، فاطلبي المساعدة من اختصاصي الرضاعة الطبيعية.

إذا كنت لن تتواجدي خلال وقت الرضاعة، فمن الممكن اعتصار حليب الثدي باستخدام مضخة ثدي وحفظه للاستخدام لاحقًا.

اعتني بصحتك العاطفية

من الشائع جدًا الشعور بالحزن وكثرة البكاء بعد الولادة. فالهرمونات والتعب ينغصان عليك حياتك. ومع ذلك، إذا ازدادت حالتك المزاجية سوءًا واستمر ذلك لأكثر من أسبوعين، فاستشيري طبيبك.